ثقافة

الحركة التشكيلية السورية جيل الريادة الأول في رابطة الخريجين الجامعيين

أقامت رابطة الخريجين الجامعيين في حمص محاضرة بعنوان “الحركة التشكيلية السورية جيل الريادة الأول”، تحدث فيها الدكتور نزيه بدور عن رواد الفن التشكيلي، وعن المدارس والتيارات الفنية كالكلاسيكية والواقعية والسيريالية وغيرها من المدارس التي كان لها تأثير على الفن التشكيلي.

أيضاً تناولت المحاضرة محوراً تاريخياً للفن التصويري في سورية وأهمية التراث في مصادر الإلهام الفكري والبصري، كما تحدث عن جيل الرواد من فنانين تشكيلين، مبتدئاً بتوفيق طارق الفنان التشكيلي الأول ثم آخرين مثل ميشيل كرشه وغالب سالم وغيرهم، هذا الجيل الذي يتراوح بين الواقعية والانطباعية والتأثير بالاستشراق.

واختتمت المحاضرة بالحديث عن جيل الحداثة الذي بدأ بفاتح المدرس، كما تم عرض بعض الصور التاريخية.

وفي تصريح لجريدة حمص تحدث عضو مجلس إدارة رابطة الخريجين الدكتور بدور عن أهمية هذا الجيل من الفن التشكيلي الذي كان فاتحة عصر الحداثة في الفن التشكيلي في سورية، وكيف بدأ الفنانون يجربون الكثير من مذاهب الفن، كما ساعد على نشوء جيل من الفنانين المتعلمين في أوربا مثل محمود حمد عميد كلية الفنون الجميلة في دمشق وأمثال الياس زيات ونصير شورى وغيرهم، الذين أخلصو لفنهم وقدموا فناً راقياً يشهد بهم كبار النقاد الأوروبيين والمحليين.

عن الكاتب

ريتا طحان

طالب أدب عربي في جامعة البعث. طالب إعلام في الجامعة السورية الافتراضية.متطوع في دائرة العلاقات المسكونية والتنمية. مراسل ومحرر في جريدة حمص. اهتماماتي المطالعة.

تعليق واحد

اترك تعليقاً